أخبار دولية

موسَّع .. ثورة خبز تشعل السودان

العنوان-الخرطوم

تظاهر المئات الأربعاء في ثلاث مدن سودانية هي بورسودان وعطبره والنهود احتجاجا على عدم توافر الخبز وارتفاع أسعاره، وفق ما أفاد شهود، لافتين إلى أن متظاهرين أحرقوا مقر الحزب الوطني الحاكم في عطبره.

وقالت لجنة أمن ولاية نهر النيل إنه تم إعلان حالة الطوارئ بمدينة عطبرة بعد احتجاج مئات الأشخاص على ارتفاع الأسعار، مضيفة أنه تم فرض حظر التجول من الساعة السادسة مساء وحتى السادسة صباحا.

وقال حسن إدريس من سكان بور سودان (ألف كلم شرق العاصمة الخرطوم والميناء الرئيسي في البلاد) “خرج نحو 500 من طلاب المدارس في وسط المدينة وهم يهتفون لا لا للغلاء وتصدت لهم الشرطة بالهراوات”.

وأضاف أن “المحلات التجارية في سوق المدينة أغلقت أبوابها وذلك بعد قرار السلطات رفع سعر رغيف الخبز إلى ثلاثة جنيهات بدلا من جنيه”. وسجلت تظاهرات مماثلة في عطبره التي تبعد 400 كيلومتر شمال الخرطوم.

وقال مبارك عبدالرحيم من سكان المدينة “الاحتجاج بدأه طلاب الجامعة والمدارس وعند وصولهم إلى سوق المدينة انضم إليهم مواطنون وحاولت الشرطة تفريقهم بالهراوات، لكنهم ساروا إلى وسط المدينة وأشعلوا النار في إطارات قديمة وغطى الدخان وسط المدينة”. وقال أحمد محمد حسين “أشعل المتظاهرون الغاضبون النار في مقر حزب المؤتمر الوطني” الحاكم.

وفي مدينة النهود (500 كلم غرب العاصمة)، أفاد شهود بأن طلاب المدارس لم يجدوا رغيف الخبز لوجبة الإفطار فخرجوا للشارع وهم يهتفون “لا للجوع”.

واندلعت هذه التظاهرات في وقت يعرض فيه رئيس الوزراء معتز موسى على المجلس الوطني (البرلمان) موازنة العام 2019. وقال موسى الاثنين إن “الحكومة تدعم رغيف الخبز بملايين الدولارات”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق