رياضة

الليبي محمد الفرجاني يحل وصيفا لبطولة لوسيا بوكلن السويدية لكمال الأجسام

العنوان خاص -ستوكوهولم

توج بطل كمال الأجسام الليبي محمد مفتاح الفرجاني بوصافة بطولة (لوسيا بوكلن) السويدية، حيث حل في المركز الثاني عن فئة الكبار للوزن أقل من ثمانين كيلو جرام.

وفي تصريح خاص لصحيفة العنوان اليوم، قال الفرجاني إن تتويجه جاء بعد تحضير في وقت قصير للمشاركة في البطولة، حيث كانت التحضيرات صعبة بسبب التحديات التي واجهها، فإلى جانب كونه بطل كمال أجسام هو أيضا أب لستة أطفال وطالب يستكمل دراسته، إضافة إلى عمله في مجال الخدمة الاجتماعية بدوام لخمس ساعات يوميا.

وأضاف الفرجاني أنه كان يتدرب مرتين في اليوم الواحد خلال مدة التحضير التي يفترض بها أن تكون لستة أشهر على الأقل قبل البطولة، بينما أنجزها هو بشكل مكثف في فترة شهرين فقط تحت إشراف المدرب الليبي أسامة الفيتوري.

ومن ضمن التحديات الي يذكرها البطل الليبي هي انقطاعه عن التدريب منذ فترة، الأمر الذي زاد من حجم المسؤولية عليه قبيل وخلال البطولة، حيث كانت آخر بطولة شارك فيها في سنة 2002 ضمن بطولة بنغازي الثامنة عشر لكمال الأجسام ببنغازي، وقد تحصل فيها آنذاك على الترتيب الأول عن فئة السبعين كيلو جرام وجميع الأوزان.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق