أخبار ليبيا

البرلمان العربي يدعو لاستكمال المسار السياسي في ليبيا لتفويت الفرصة على المتربصين لإفشاله

القاهرة-العنوان

ثمن البرلمان العربي على دور مجلس النواب الليبي في إقرار قانون الاستفتاء على الدستور، معتبرا أنها “مهمة تاريخية”.

وأعرب البرلمان العربي عن تفاؤله بأن القانون سيرسم خارطة لمعالجة الوضع السياسي في ليبيا. وقال البرلمان في قراره الصادر بشأن دعم المسار السياسي في ليبيا، يوم الأربعاء، إن الاستفتاء على الدستور سيؤسس لمرحلة تاريخية قادمة من الاستقرار ويضع حدا لتدخلات الدول الأجنبية في الشأن الداخلي لليبيا.

ودعا البرلمان العربي، الأطراف السياسية في ليبيا إلى نبذ الخلافات وتغليب مصلحة البلاد، وتحمل المسؤولية الوطنية ودعم المسار السياسي والتعاون في إنجاح عملية الاستفتاء على الدستور والقبول بنتائجه وتفويت الفرصة على أي طرف أجنبي متربص لإفشال مسار الحل السياسي الليبي الذي بات اليوم واقعا قانونيا ومؤسسيا، على حد قوله.

وأكد البرلمان العربي، على ضرورة توحيد السلطة التنفيذية وفقا للتوافق الذي تم بين مجلسي النواب والدولة، كما أكد على ضرورة الإسراع في توحيد المؤسسة العسكرية والأمنية، وفقا للحوار الجاري بين العسكريين الليبيين.

وحثّ البرلمان العربي، المفوضية العليا للانتخابات للإسراع في إجراء الاستفتاء لاستكمال المسار الدستوري، مؤكدا أن إجراء الانتخابات الرئاسية والبرلمانية من أجل الدخول في المرحلة الدائمة.

وطالب البرلمان العربي، بعثة الأمم المتحدة في ليبيا إلى ضرورة الالتزام بالتوافق الليبي وعدم طرح أي مشاريع أخرى يمكن أن تشوش على المسار المطروح من قبل الليبيين.

وأبدى البرلمان العربي، استعداده الكامل لدعم العملية السياسية في ليبيا في كافة مراحلها وتذليل العقبات التي تواجهها لاستكمال واتمام الاستحقاقات الدستورية والانتخابية وصولا إلى الحل الشامل للوضع في ليبيا وتشكيل المؤسسات الدائمة وبما يحفظ سيادتها واستقرارها.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق