أخبار ليبيا

واينر : ليبيا يمكن أن تصبح “جنة” ويجب توزيع الثروات بعدالة

العنوان-واشنطن

صرح جوناثان واينر المبعوث الأميركي السابق إلى ليبيا، في لقاء مع إذاعة كيه سي بي اس الأمريكية أنه من المهم جدا إنشاء آليات جديدة لتوزيع العائدات المالية بين المدن والأقاليم المختلفة في ليبيا لإرساء الاستقرار في البلاد.

وذكر المبعوث السابق في لقائه أن بعض المجالس المحلية لا تزال تعمل في ليبيا ، ويمكن توزيع العائدات المالية بين المدن والمجالس البلدية المختلفة، يتم تقسيمها وفق نصيب الفرد الواحد، وأن تخصص بعض العائدات للأقاليم. ويعتمد ذلك على نظام الرقم القومي.

واكد واينر أن هذا النظام وحسب رؤيته سيساهم في إرساء الاستقرار في البلاد، وصالح للاستمرار فترة طويلة، ورأى أن ليبيا لديها عائدات كافية من النفط تمكِّنها من تفعيل هذا النظام، لكنه يتغير وفق النظام السياسي القائم.

وتحدث جوناثان واينر عن مستوى الإنتاج الحالي من النفط في ليبيا، قائلا إن ما ساهم في ذلك هو الحفاظ على النظام المعمول به في بيع النفط إلى الشركات الدولية، وتحويل العائدات المالية إلى المصرف المركزي، وعدم تمكين أي أفراد خارج مؤسسة النفط من بيع الخام لصالحهم، وهو ما ساعد في إبقاء ليبيا دولة موحدة حتى الآن، وساهم في المحافظة على مستويات الإنتاج قرب المستويات الحالية.

كما تحدث محذرا من سهولة استهداف خطوط نقل الخام من جنوب ليبيا إلى الشمال، وذكر أن نفط ليبيا يأتي من الجنوب، واصلا موانئ التصدير في شمال البلاد عبر خطوط أنابيب واحدة، من السهل لكثير من المجموعات المسلحة وقف تدفق النفط عبر مهاجمة خطوط الأنابيب.

وأكد واينر أن ليبيا بامكانها أن تتحول إلى جنة على الأرض بسبب احتياطي النفط لديها، وهو من النوع الخفيف الحلو، الذي يمكن أن يوفر حياة كريمة لجميع الليبيين.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق