أخبار ليبيا

دعوة لغلق السفارة الليبية بموسكو بعد توجيه تهم الفساد للسفير

موسكو-العنوان

دعا ثمانية موظفين بالسفارة الليبية في موسكو، رئيس المجلس الرئاسي، فائز السراج، إلى قفل السفارة إلى حين تشكيل لجنة دبلوماسية وتكليف موظف يحمل صفة الأعلى درجة وظيفية في السفارة إلى حين تعيين سفير وبشكل عاجل لحماية ما تبقى من سيادة الدولة، على حد وصفهم.

وجاءت هذه الدعوة، على خلفية اتهام الموظفين، في مذكرة مؤرخة بتاريخ 13/ 9/ 2018م جرى إرسالها إلى رئيس المجلس الرئاسي، واطلعت العنوان على نسخة منها، قيام السفير الحالي بالتعرض لهم بالإهانة والإذلال بصفة دائمة، والتي كان آخرها قيامه بالتعدي على موظفة دبلوماسية، مما أدى إلى دخولها في حالة إغماء وهستيرية في محاولة للضغط عليها “دون معرفتهم لمطالبه”.

واتهم الموظفون أيضا، السفير بممارسة أعمال لا تليق بالعمل الدبلوماسي وتشويه صورة الدولة الليبية، وذلك في إشارة لقيامه بأعمال منافية للأخلاق داخل مبنى السفارة.

وأشار الموظفون، إلى تعيين السفير لموظفات أجنبيات بعقد محلي ليقوم بالضغط عليهن وإذلالهن ليحصل منهن على كل ما يريد، كما أنه في صراع دائم مع المراقب المالي ليحاول الضغط عليه بحجة صرف أموال السفارة لمصلحته الشخصية.

واتهم الموظفون، السفير بالقيام بخلق الفتن بين الموظفين بالسفارة لزعزعة العمل لصالحه.

وذكروا، أنه قام في السابق بالتعاقد مع شركة حماية خاصة من دولة “الشيشان” ليقوموا بحمايته داخل وخارج السفارة ويرعب بهم الموظفين أثناء العمل، مشيرين إلى مكوث أفراد الحماية داخل السفارة، الأمر الذي يعد مخالفا لقانون الدولة الليبية.

  

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق