أخبار دوليةمال وأعمال

اندلاع حريق في ناقلة نفط إيرانية وفقدان طاقمها

بكين-العنوان- وكالات

اندلعت نيران في ناقلة نفط إيرانية بعد اصطدامها بسفينة شحن صينية في بحر الصين الشرقي حيث مازالت السلطات الصينية تسعى احتواء تسرب المحروقات.

وذكرت السلطات الصينية أن طاقم الناقلة الإيرانية المكون من 32 شخصا مازالوا مفقودين.

وقالت وزارة النقل الصينية في بيان إن حمولة ناقلة النفط “سانشي”  البالغة كميتها 136 ألف طن اشتعلت بالكامل إثر الحادث.

وأوضحت أن عدد طاقم ناقلة النفط 32 شخصا الذين بينهم 30 إيرانيا وبنغلادشيين اثنين ما زالوا مفقودين.

وذكرت أن سفينة الشحن الصينية “لم تصب بإضرار خطيرة” مشيرة إلى أن طاقمها أنقذ.

ووقع الحادث على بعد حوالى 160 ميلا بحريا شرق مصب نهر يانغتسي غير البعيد عن مدينة شنغهاي بشرق الصين.

وذكرت وزارة النقل الصينية أن ناقلة النفط “سانشي” ترفع العلم البنمي ويبلغ طولها 274 مترا،وكانت متجهة إلى كوريا الجنوبية لتسليم شحنتها.

وبدوره قال الناطق باسم وزارة النفط الإيرانية كسرى نوري “إن السفينة تملكها الشركة الوطنية الإيرانية لناقلات النفط التي تدير أسطول الناقلات الإيرانية”.

وأضاف أن “شحنتها كانت منتجات نفطية تعود إلى الشركة الوطنية الإيرانية للنفط ومرسلة إلى الشركة الكورية الجنوبية “هانوا توتال”.

 

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق