أخبار دولية

98 قتيلا على الأقل في زلزال إندونيسيا

جاكرتا-العنوان

قامت فرق الإنقاذ الإندونيسية اليوم الإثنين بإجلاء أكثر من ألفي سائح من الجزر الصغيرة السياحية القريبة من لومبوك حيث كان المسعفون يبحثون عن ناجين غداة زلزال قوي ضرب المنطقة مساء الأحد وأوقع ما لا يقل عن 98 قتيلا.

وبلغت قوة الزلزال 6,9 درجات على عمق 10 كلم تحت الأرض وألحق أضرارا بآلاف المباني بعد أسبوع على زلزال آخر أدى إلى مقتل ما لا يقل عن 17 شخصا.

وكان المسعفون يبحثون الإثنين عن ناجين تحت أنقاض منازل ومساجد ومدارس دمرها مساء الأحد الزلزال الذي شعر به أيضا سكان جزيرة بالي القريبة والتي تشكل وجهة محبذة للسياح في جنوب شرق آسيا.

وقال المتحدث باسم الهيئة الوطنية لمكافحة الكوارث سوتوبو بوروو نوغروهو “قتل سبعة سياح إندونيسيين في جيلي تراونغان بسبب الزلزال ما يرفع إلى 98 عدد القتلى” مضيفا أن هذه الحصيلة مرشحة للإرتفاع. كما حذر من “التحديات” التي تواجهها السلطات.

وأضاف أن “الطرقات تضررت اضافة الى ثلاثة جسور ومن الصعب الوصول إلى بعض المناطق وليس لدينا ما يكفي من المتطوعين” فيما علقت عمليات الإغاثة مع حلول الليل.

كما تمكنت “فرق الإغاثة من إنقاذ ألفين إلى 2700 سائح إندونيسي وأجنبي في أرخبيل جيلي” تم اجلاؤهم الى ميناء شمال لومبوك لنقلهم لاحقا إلى المطار.

وكانت السلطات أعلنت سابقا عملية لإجلاء 1200 سائح. وقرر فرنسيان جاءا إلى لومبوك لقضاء شهر العسل على جزر جيلي، المغادرة بعد الزلزال.

وتعد جزيرة لومبوك هي الأكثر تضررا. ومساء الأحد خرج مئات السكان والسياح من المباني وقطع التيار الكهربائي عن مناطق عدة في الجزيرة وبعضها حتى صباح الإثنين.

وقد يبلغ عدد السكان الذين يتم اجلاؤهم 20 ألفا في لومبوك بحسب سوتوبو مضيفا أن ثمة حاجة كبيرة للأدوية والأغذية.

وعولج مئات الجرحى خارج مستشفى تضرر من الزلزال في ماتارام كبرى مدن لومبوك، في حين مدد جرحى آخرون على أسرة وشوهد أطباء يشرفون على علاجهم.

وهرع الأهالي ليتفقدوا أقاربهم في مستشفى ماتارام الرئيسي حيث يجد العاملون فيه صعوبة في معالجة مئات الجرحى.

المصدر-وكالات

Related posts

الزمالك يقيل المونتنيجري نيبوشا قبل القمة أمام الأهلي

صحيفة العنوان

إيطاليا تعلن الانتصار على فيروس كورونا في مناطق الجنوب الفقيرة

صحيفة العنوان

مسلحون يقتحمون فندقا فخما في مدينة جوادر بجنوب باكستان

صحيفة العنوان