أخبار ليبيا

نقاش حول”الجنسية الليبية بين الإثبات و المنح” في سبها

 العنوان-سبها
نظمت صحيفة فسانيا  بقاعة اجتماعات الصحيفة جلسة حوارية بعنوان ” الجنسية الليبية بين الإثبات و المنح ” ، وحضر الجلسة أعضاء اللجنة المكلفة بمتابعة إجراءات الهوية الثبوتية للقبائل الليبية بالجنوب ، و عضوة هيئة صياغة الدستور الأستاذة نادية عمران و الإعلاميون ، و بعض المهتمين ، أدارت الجلسة رئيسة تحرير الصحيفة سليمة بن نزهه .
ونوقش خلال الجلسة عدد من القوانين المتعلقة بحق إثبات الجنسية ، و حق منح الجنسية ، و أسباب تعطيل تنفيذ بعض القرارات التي صدرت في باب المنح.
هذا و قالت الأستاذة نادية عمران  للعنوان ” يجب على اللجنة العمل بشكل منظم ، بحيث تقوم بحصر عدد الأسر بشكل كامل ثم تصنيفها إلى ثلاثة أبواب منها ” مجموعة سيتم المطالبة بتنفيذ القرارات التي صدرت بحقهم لأنهم ليبيون عائدون ، والمجموعة الثانية سيتم المطالبة بمنحهم الجنسية لأنهم أجانب “.
و أضافت عمران  ” أن مساعيهم ستثمر ، لأنه قانونا لازال الباب مفتوحا في مجال إثبات الجنسية ومنحها لذا عليهم التحرك بنظام لتحقيق هدفهم
من جانبه قال ” علي الزين رئيس اللجنة ” نحن سنسعى لحل هذه المشكلة التي يعاني منها عدد كبير من المواطنين منذ سنين عدة ، و مشكلة الجنسية متشعبة جدا و يترتب عليها عدة مواضيع أخرى تلامس حياة المواطن بشكل مباشر في النهاية نتمنى أن نصل إلى حل جذري ينهي معاناة الناس .
وأشار الزين  : الحقيقة كنا مشتتين كل مجموعة تعمل بشكل عشوائي وفردي لكننا الآن نظمنا صفوفنا وشكلنا لجنة موحدة .
الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق