أخبار ليبيا

تشييع أطفال الشرشاري وسط ردود فعل منددة

صرمان-العنوان

شيعت مدينة صرمان ظهر اليوم السبت أطفال رياض الشرشاري الثلاثة “عبد الحميد، ذهب، محمد” وسط صدمة وردود فعل منددة لدى الرأي العام بعد اغتيال طفولتهم إثر اختطاف دام لأكثر من ثلاث سنوات.

وتحصلت عائلة الشرشاري على موافقة النائب العام لاستكمال إجراءات دفن جثث أبنائها الذين عثرت على جثامينهم في غابة البراعم جنوب مدينة صرمان مطلع شهر أبريل الجاري.

وأظهرت التفاصيل الأخيرة حول الجريمة،أن الأطفال الثلاثة كانوا محتجزين في مكان معزول بغرفة تحت الأرض لا يدخلها الهواء ولا الضوء.

وقد أكدت إدارة مكافحة الجريمة بمدينة صرمان في السابع من أبريل الجاري مقتل الأطفال الثلاثة المختطفين منذ ديسمبر 2015 وذلك بناءً على اعترافات أدلى بها موقوفون على ذمة القضية .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق