أخبار ليبيا

وفدد أممي يعد بترميم المخطوطات النادرة بجامعة بنغازي

بنغازي-العنوان

أبدى وفد من البعثة الأممية مبعوث من منظمة اليونسكو مكلف من رئيس البعثة الأممية في ليبيا(غسان سلامة) استعداده للتعاون من أجل صيانة وترميم المخطوطات النادرة التي تعرضت للضرر من قبل الجماعات الإرهابية التي كانت تتخذ من جامعة بنغازي مقرات لها.

وأجرى مندوب الأمم المتحدة “ستافورس” ووفد البعثة زيارة إلى جامعة بنغازي وتهدف هذه الزيارة إلى وقام المندوب رفقة رئيس الجامعة الدكتور مرعي المغربي بجولة داخل قسم المخطوطات رفقة مدير عام المكتبات والمطبوعات والنشر بجامعة بنغازي السيد علي القطراني ومدير المكتبة المركزية السيد عبد الحكيم الكزة، ومدير مكتبة الكليات الطبية طارق بن حلوم.

واطّلع الوفد على عديد من المخطوطات الإسلامية والعربية والأجنبية، وذُهِل من العدد الكبير الذي تملكه الجامعة من الإرث التاريخي والإسلامي وطمن أسرة المكتبة بأنه سبق أن قام بترميم مخطوطات أكثر ضرراً من الموجودة أمامه.

 وأكد أنه سيقوم بورشة عمل لمدة أسبوع يشارك فيها العاملون بالمكتبة وتتضمن دورة تدريبية في كيفية ترميم وصيانة المخطوطات؛ لأن المكتبة تفتقر للعاملين المختصين في مجال الترميم والصيانة والمحافظة عليها.

وأبدى المسؤولون في المكتبات استعدادهم لتذليل كافة الصعاب وتسخير الظروف من أجل استثمار هذه الفرصة بحضور خبير مختص للاستفادة من خبرته التي ستقدم الإضافة للعاملين بالمكتبة المركزية بالجامعة.

ورحب المغربي بهذه الزيارة التي جاءت من أجل إنقاذ إرث تاريخي وإسلامي نادر لا يوجد نظير له بمختلف الجامعات العربية والأجنبية.

وأشار إلى أن زيارة الوفد لن تكون الأخيرة؛ فقد نشاهد خبراء آخرين يزورون الجامعة من اليونسكو، وقد كان المسؤولون بالمكتبة اليوم متعاونين ومتحمسين لإنجاح هذه الورشة التي ستكون دون شك قيمة ومفيدة لهم.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق