أخبار ليبيارياضة

الاتحاد يستنكر الأحداث التي اعترضت بعثته بمدينة مصراتة

طرابلس-العنوان

أعلنت إدارة نادي الاتحاد استنكارها للأحداث التي تعرضت لها بعثة فريقه، عقب انتهاء المباراة التي جمعته بفريق الاتحاد المصراتي، السبت على ملعب مصراتة وفاز بها الاتحاد بنتيجة 2 – 1.

وكان أفراد من عائلة أحد المختطفين على يد كتيبة قريبة من هيثم التاجوري، قد تعرضوا لفريق الاتحاد، وعدد من جماهيره، وطالبوا بإطلاق سراح محمد فيدون المخطوف منذ سنة تقريبًا من قبل التاجوري القريب من الاتحاد، مقابل السماح للفريق بمغادرة الملعب، قبل أن يتدخل البعض وتنتهي المشكلة بمغادرة الاتحاد إلى طرابلس.

وأصدرت اللجنة التسييرية لنادي الاتحاد بطرابلس بيانًا، قالت فيه “إنها ترفض كل ما حدث عقب المباراة من تصرفات فردية لبعض الغوغائيين الذين لا يمثلون مدينة مصراتة .”

وطالب البيان جهات الاختصاص بالتدخل وإيجاد حلول سريعة لسلامة الرياضيين والجماهير داخل الملاعب نظرا لخطورة الموقف في ظل الظروف الراهنة التي تعانيها البلاد.

وأكد النادي أن مثل هذه التصرفات تؤثر سلبا على تطلعنا لرفع الحظر على ملاعبنا حتى تتمكن الأندية الليبية والمنتخبات الوطنية من اللعب على أرضها وبين جماهيرها.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق