أخبار ليبيا

“المأساة” تدفع نازحون من تاورغاء لاقتحام قصور الرئاسي

حاول نازحون غاضبون من أهالي تاورغاء المقيمين في مخيم الفلاح بالعاصمة طرابلس اليوم السبت اقتحام مقر المجلس الرئاسي في طريق السكة احتجاجا على الوضاع الإنسانية المزرية التي يعيشونها منذ تهجيرهم قصرا من بيوتهم عام 2011.

ويطالب نازحو تاورغاء الجهات المسؤولة بالعمل على إعادتهم إلى مدينتهم رافعين شعارات “نريد العودة إلى مدينتا” و”بيتي موجود فلماذا أعيش في المخيمات” و”أنا ليبي أريد وطني أريد العودة إلى تاورغاء”.

وبثت على مواقع التواصل الاجتماعي الليبي صورا لمجموعة من المحتجين تسلقوا البوابة الرئيسية للمجلس.

ويعاني المئات من مهجري تاورغاء آهالي تاورغاء في مخيم الفلاح طرابلس أوضاعا معيشية وإنسانية صعبة خاصة في الأوضاع المناخية السيئة التي يشهدها غرب ليبيا.

ونزح عن تاورغاء نحو 35 ألف في نواحي متفرقة من ليبيا.

وتسبب غزارة الأمطار التي تهطل على طرابلس منذ أيام إلى دخول المياه إلى مخيمات الصفيح التي يقيم فيها المهجرين.

ونقلت تصريحات صحفية عن عضو المجلس المحلي تاورغاء عبدالنبي بوعرابة قوله “نطالب المجلس الرئاسي المقترح بإصدار قرار لعودة النازحين إلى مدينة تاورغاء”.

وفي العاشر من ديسمبر الحالي التهمت النيران جانباً من وحدات المخيم الواقعة في منطقة السراج جنوب غربي طرابلس ما دفع المئات من النازحين إلى الخروج في مسيرة منددة بـتردي أوضاعهم.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق