أخبار دولية

السعودية تبرم صفقة مع بريطانيا لشراء 48 مقاتلة حربية

لندن_العنوان

اتخذت بريطانيا والسعودية خطوة جديدة صوب صفقة سلاح بعدة مليارات من الجنيهات الإسترلينية أمس الجمعة وتناول البلدان العنصر الأكثر حساسية في العلاقات بينهما في نهاية زيارة رسمية لولي العهد السعودي إلى لندن امتزج فيها دفء الدبلوماسية مع احتجاجات غاضبة بالشوارع.

وقال البلدان أيضا: إنهما أبرما صفقات تجارية تزيد قيمتها على ملياري دولار دون تقديم أي تفاصيل.

وزار الأمير محمد بن سلمان لندن لمدة ثلاثة أيام في مهمة تستهدف بناء علاقات تجارية واستثمارية أوسع نطاقا والتقى مع الملكة إليزابيث ورئيسة الوزراء تيريزا ماي ووزراء ومسؤولين تنفيذيين بعدة شركات.

ووقع البلدان خطاب نوايا لوضع اللمسات الأخيرة على محادثات بشأن طلبية لشراء 48 مقاتلة تايفون التي تصنعها شركة “بي.إيه.إي سيستمز” في صفقة بعدة مليارات من الجنيهات الإسترلينية. والصفقة قيد المناقشة منذ سنوات لكن إبرامها واجه صعوبات.

وقال وزير الدفاع البريطاني جافين وليامسون: فتحت زيارة ولي العهد فصلا جديدا في العلاقات التاريخية التي تربط بلدينا.

وأضاف “اتخذنا خطوة حيوية صوب وضع اللمسات النهائية على طلبية أخرى لشراء طائرات تايفون من شأنها أن تعزز الأمن في الشرق الأوسط وتدعم الصناعة البريطانية والوظائف في قطاع الطيران البريطاني الذي لا يُبارَى”.

وكانت السعودية وبريطانيا قد حددتا هدفا لحجم التبادل التجاري والاستثمار يبلغ 65 مليار جنيه إسترليني في الأعوام المقبلة، مع تطلع لندن لأسواق جديدة لقطاع خدماتها بعد الانفصال عن الاتحاد الأوروبي بينما يسعى ولي العهد السعودي لطمأنة المستثمرين إلى مناخ العمل في بلاده.

المصدر_وكالات

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق