أخبار دولية

بغداد تصادر أملاك صدام حسين وأكثر من 4 الآف من أقاربه ورموز نظامه

بغداد-العنوان

أعلنت هيأة المساءلة والعدالة العراقية اليوم الاثنين حجز ومصادرة أملاك والأموال المنقولة وغير المنقولة للرئيس العراقي السابق صدام حسين وأكثر من أربعة آلاف من أقاربه وأركان نظامه السابق.

وجاء في بيان رسمي “انجزت الهيأة الوطنية العليا للمساءلة والعدالة تدقيق أسماء المشمولين بالقانون الخاص بحجز ومصادرة الأموال المنقولة وغير المنقولة لأركان النظام السابق، وبلغ عدد المشمولين 4257 شخصا”.

وشمل قرار الهيأة المكلفة اجتثاث نظام البعث السابق، والرئيس السابق الذي أعدم في 2006 صدام حسين المجيد وأولاده وأحفاده واقربائه حتى الدرجة الثانية، ووكلائهم ممن أجرَوا نقل ملكية الأموال المشار إليها في هذا القانون وبموجب وكالاتهم.

وينص القرار على ان تحال الأموال لوزارة المالية.

كما شمل هذا القرار، جميع المحافظين ومن كان بدرجة عضو فرع فما فوق في حزب البعث المنحل، ومن كان برتبة عميد في الأجهزة الأمنية للنظام السابق كجهاز المخابرات، والأمن الخاص، والأمن العسكري، والأمن العام، وفدائيي صدام، وفقا للبيان.

ومن بين الشخصيات التي شملها القرار، علي حسن المجيد ابن عم صدام حسين الذي عرف بـ”علي كيمياوي”، الذي أعدم في عام 2010، و برزان إبراهيم الحسن الأخ غير الشقيق لصدام حسين.

وضمت اللائحة كذلك نائب الرئيس طه ياسين رمضان الذي أعدم عام 2007 ، وسكرتير صدام الخاص عبد الحميد محمود المعروف بعبد حمود والذي أعدم عام 2012.

كما شملت طارق عزيز الذي توفي في 2015 بعد سجنه إثر استسلامه في 2003 بعد الغزو الأميركي للعراق والإطاحة بنظام صدام حسين.

المصدر- أ ف ب

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق