أخبار دولية

مصير غامض لأكثر من مئة فتاة بعد هجوم لبوكو حرام على مدرسة بنيجيريا

أبوجا-العنوان

قالت وزارة الإعلام في نيجيريا اليوم الأحد أن 110 فتيات اختفين بعد هجوم شنه مسلحون يُشتبه بأنهم من جماعة بوكو حرام على مدرسة في شمال شرق البلاد.

واقتحم المتمردون بلدة دابتشي يوم الاثنين الماضي وهاجموا مدرسة البنات مما دفع مئات التلميذات إلى الهروب. وكان بعض المهاجمين يرتدون زيا عسكريا مموها وقال شهود إن عددا من الفتيات اعتقدن أنهم جنود.

وقالت وزارة الإعلام في بيان إن “الحكومة الاتحادية تؤكد أن مصير 110 تلميذة من ساينس أند تكنيكل كوليدج في دابتشي بولاية يوبي غير معروف حتى الآن بعد أن هاجم متمردون يُعتقد أنهم من أحد فصائل بوكو حرام مدرستهن”.

وقالت القوات الجوية النيجيرية اليوم أن رئيس هيئة أركان القوات الجوية “أصدر تعليمات بإرسال قوات جوية إضافية وأفراد من سلاح الجو النيجيري بشكل فوري إلى شمال شرق البلاد بهدف وحيد وهو إجراء عمليات تفتيش ليلا ونهارا عن الفتيات المختفيات”.

ووصف الرئيس محمد بخاري اختفاء الفتيات بعد الهجوم بأنه كارثة وطنية. وانتُخب بخاري الحاكم العسكري السابق للبلاد والبالغ من العمر 75 عاما في 2015 بعد تعهده بسحق بوكو حرام.

 المصدر- وكالات

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق