أخبار ليبيا

الأمم المتحدة: ملف النازحين والمهجّرين الليبيين يواجه تحديات

طرابلس-العنوان

قال مدير شعبة العمليات بمكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية جون جينغ إن ملف النازحين بالداخل والمهجرين بالخارج تواجهه عدة تحديات وعلى الليبيين بذل جهد أكبر لإحراز تقدم في مسار تحقيق الاستقرار في ليبيا من خلال عودة النازحين.

وأكد جينغ، خلال زيارة اليوم الأربعاء التقى فيها وزير الدولة لشؤون النازحين والمهجرين بالوفاق، يوسف جلاله، دعم المجتمع الدولي لتحقيق الاستقرار ودعم الإجراءات العملية التي تهدف إلى عودة النازحين والمهجرين.

وعبر جينغ والوفد المرافق له، عن قلقهم حول الوضع الإنساني في قرارة القطف وهرواة والظروف الصعبة التي تواجه نازحي تاورغاء، مؤكدين على توفير كل الدعم الإنساني في حال توفير الظروف الأمنية المناسبة.

وأكد يوسف جلاله خلال اللقاء الذي عقد بديوان رئاسة الوزراء على أنهم عازمون على تنفيذ الاتفاق القاضي بعودة أهالي تاورغاء بشكل أمن في القريب العاجل، مشيرا إلى وجود مساعي من قبل الأعيان وبلدي مصراتة للوصول إلى حلول جديدة تتماشى مع اتفاق العودة.

وأفاد الجلالة أن أهالي تاورغاء في منطقة قرارة القطف، يعيشون ظروف صعبة وتقوم الوفاق بتقديم الدعم الإنساني، ومعالجة ظروفهم وفق الموارد المتاحة.

 وحضر اللقاء نائب الممثل الخاص لبعثة الأمم المتحدة في ليبيا ومنسق الشؤون الإنسانية ماريا ريبيرو.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق