أخبار ليبياالأخبار

المرصد السوري: عملية تبديل مرتزقة موالين لتركيا تجرى في ليبيا خلال الساعات المقبلة

طرابلس-العنوان

أكدت مصادر المرصد السوري لحقوق الإنسان، أن عملية تبديل مرتزقة، من المرتقب أن تجرى خلال الساعات المقبلة في ليبيا.

وقال المرصد في بيان صادر عنه، “من المنتظر وصول دفعة من المقاتلين السوريين المواليين لأنقرة من الأراضي الليبية نحو تركيا ومنها إلى سوريا، وتقدر بنحو 140 مقاتل، وذلك مقابل تجهيز دفعة مماثلة لخروجها من سورية نحو تركيا ومنها إلى ليبيا”.

وأضاف البيان “الدفعة التي من المرتقب عودتها هي ذاتها التي كان من المفترض أن تعود في 25 شهر يناير الماضي، حيث إن ما يجري عبارة عن عودة للمرتزقة يقابلها خروج مرتزقة آخرين، أي أنه لم يتم تنفيذ المطالبات الدولية وأبرز بنود الاتفاق الليبي -الليبي الذي ينص على انسحاب كامل القوات الأجنبية من الأراضي الليبية”.

وكان المرصد السوري، قد نشر في الثاني من الشهر الجاري، أن عملية تجنيد المرتزقة، تتواصل في الشمال السوري بغية إرسالهم إلى ليبيا، على عكس المطالبات الدولية بعودة المرتزقة السوريين المتواجدين في ليبيا في ظل التوافق الليبي-الليبي، حيث كان يعد أبرز بنود الاتفاق الليبي-الليبي هو انسحاب “المرتزقة” الأجانب من ليبيا في مهلة لا تتجاوز 3 أشهر من بدء سريان الاتفاق وانتهت المدة قبل 10 أيام إلا أن أحد لم يعود.

وأوضحت مصادر المرصد السوري، أن عملية التجنيد تجري في إدلب وريف حلب الشمالي وعفرين عبر سماسرة يقومون بإغواء الأشخاص براتب شهري يقدر بنحو 400 دولار فقط بحجة “حماية منشآت” في ليبيا، وجرى تجنيد مجموعة وإرسالهم إلى تركيا في انتظار إرسالهم إلى الأراضي الليبية، في الوقت الذي لايزال المرتزقة متواجدين في ليبيا ولم يعود أي منهم.

مقالات ذات صلة

إغلاق