أخبار ليبياالأخبار

المرصد السوري: تركيا تجري عمليات تبديلية للمرتزقة التابعين لها في ليبيا

طرابلس-العنوان

قال مدير المرصد السوري رامي عبد الرحمن، إن “تركيا تجري عمليات تبديلية للمرتزقة الموالين لها في الأراضي الليبية”.

وأضاف عبد الرحمن، في تصريحات صحفية، نقلتها وكالة أنباء “نوفا” الإيطالية، أن “تركيا تقوم بتجهيز وتدريب دفعات جديدة من المرتزقة السوريين في مناطق بالقرب من الحدود السورية لنقلهم إلى ليبيا”.

وأردف أن “الدفعات الجديدة تستعد لنقلها إلى ليبيا مقابل عودة بعض المرتزقة من طرابلس، وذلك لتقليل غضب المرتزقة بعد تقليل رواتبهم”.

وأكد عبد الرحمن، أن “آخر إحصائية تمت منذ بضعة أشهر للمرتزقة في ليبيا وصلت إلى 7 ألاف مرتزق وهم لم يتغيروا منذ فترة”، مشيرًا إلى أن “ما حدث خلال الأيام الماضية عبارة عن عمليات تبديلية، تعود خلالها دفعات مقابل ذهاب دفعات أخرى”.

وأكمل أن “تركيا قامت بزيادة السرية على أعمالها في ليبيا، وخاصة في نقل المرتزقة وإعادتهم”، لافتًا إلى أن “أنقرة الآن تنتظر ما سوف يسفر عنه ملتقى الحوار السياسي”.

وأكد عبد الرحمن أن “تركيا تريد مساومة السلطة التنفيذية الجديدة والمجتمع الدولي بورقة المرتزقة، لذلك لم تعدهم إلى سوريا حتى الآن، طبقًا لاتفاق للجنة العسكرية الليبية المشتركة (5 + 5) والذي نص على خروج جميع المرتزقة والمقاتلين الأجانب من الأراضي الليبية برًا وبحرًا وجوًا في مدة أقصاها ثلاثة أشهر منذ أكتوبر الماضي”.

وحذر رئيس المرصد أوروبا من مصير مرتزقة أردوغان في ليبيا، من محاولات عشرات الإرهابيين الفرار إليها عبر إيطاليا، قائلًا إن “عدم السماح للمرتزقة بالعودة إلى سوريا وعدم إعطائهم رواتبهم الشهرية، في ظل الاقتطاع المستمر منها حين يتم تسليمهم إياها، يدفعهم إلى الهجرة إلى أوروبا بالتنسيق مع جماعات تهريب البشر في شرق وغرب طرابلس باتجاه إيطاليا والسواحل الجنوبية لأوروبا”.

مقالات ذات صلة

إغلاق