أخبار ليبياالأخبار

قبل مغادرتهم إلى جنيف.. المشري وصوان: باشاغا مرشحنا لرئاسة الحكومة

العنوان – طرابلس

أفادت مصادر مطلعة، أن اجتماعًا ضم رئيس حزب العدالة والبناء، الذراع السياسية لجماعة الإخوان المسلمين الإرهابية محمد صوان، وخالد المشري رئيس المجلس الاستشاري، وأعضاء الإخوان بالحوار الليلة الماضية في منزل عضو بتنظيم الإخوان في طرابلس  قبل مغادرتهم نحو جنيف.

وأكدت المصادر، أن الإجتماع حضره 3 من مدراء قنوات ومواقع العدالة والبناء وأفاد “صوان” أن “مرشحهم الأول لرئاسة الحكومة هو باشاغا ودعاهم لبذل كل ما يمكن لتمكينه ودعمه”.

وزعم “صوان” أن “الحزب يتعرض لحملات إعلامية من مختلف الأطراف ما أدى إلى تشويهه وانعدام حظوظه في الانتخابات القادمة رغم حفاظه على مواقعه طيلة سنوات.

وأبلغ المجتمعين بأن “الحزب  مهدد بالاختفاء من المشهد، إذا لم تتشكل حكومة جديدة بقيادة باشاغا  تستمر سنتين أو ثلاثة على الأقل”.

وتابع:  أن “تركيا و قطر  لا تعارضان ترشح باشاغا كما يقول تيار الغرياني وأبوسهمين” وقال إن “باشاغا يعمل منذ فترة على تحييد رفض ما أسماه نظام السيسي”.

وأجاب صوان على بعض المخاوف الأمنية للمجتمعين بالقول أن باشاغا درّب قوة للسيطرة على طرابلس مدعومة بـ “قوة صديقة” متمركزة ومدرّبة في اليرموك وكلية الشرطة.

وعلى الجانب الأخر، قال المشري إنه “لا يوجد نية لحسم القاعدة الدستورية للانتخابات بين مجلسي النواب والدولة وهو ما سيساهم في إطالة عمر الحكومة الجديدة لما بعد موعد الإنتخابات”.

مقالات ذات صلة

إغلاق