مال وأعمال

لا وجود لإصابات بشرية في حريق مصفاة الزاوية

الزاوية-العنوان

سيطر مختصو الإطفاء بشركة الزاوية لتكرير النفط بمشاركة مختصي المطافئ بحظيرة خزانات شركة أكاكاوس ومستودع شركة البريقة لتسويق النفط وبمساعدة مستخدمي ورديات الإدارات بالشركة على حريق متوسط الانتشار في مصفاة الزاوية خلال أقل من ساعة وذلك بالرغم من سوء الأحوال الجوية.

وقالت المؤسسة الوطنية للنفط، إن الإبلاغ عن الحريق في مصفاة الزاوية وتحديدا عند وصلة الربط السفلية لخط خارج الوعاء جاء في وقت متأخر من ليلة 9 فبراير 2018.

وأكدت أنه لم يتم تسجيل أية إصابات بشرية أو مادية تذكر باستثناء بعض الأضرار بكوابل نقل الإشارة وبعض مناطق الصوف الحراري على الوعاء.

وقالت “إن الإدارات المختصة تقوم حاليا بعمليات التفتيش والمعاينة لتقييم الأضرار،كما تجري الجهود لإمكانية إعادة تشغيل الوحدة بعد إجراء أعمال الصيانة اللازمة”.

بدوره عبر عضو لجنة الإدارة بشركة الزاوية لتكرير النفط المهندس مصطفى عون، عن تقديره لجهود المستخدمين من دون تسجيل أي إصابات بشرية.

وأكد عون أن 4 حالات تم نقلها إلى العيادة الصناعية بسبب تعرضهم للإجهاد بسبب استنشاق الدخان وتعرضهم للبلل بسبب غزارة الأمطار وشدة الرياح وجميعهم غادروا العيادة وبصحة جيدة.

وقال “إن الحادثة لم تتسبب بتسربات أي غازات سامة” مشيرا إلى أن الوحدة أثناء اندلاع الحريق كانت متوقفة لغرض الصيانة،كما أكد أنه لا وجود لمثل هذه الغازات أصلا بمنتجات المصفاة.

من جهته تقدم رئيس وأعضاء مجلس إدارة المؤسسة الوطنية للنفط بالشكر والتقدير للجهود الجبارة التي بذلها المستخدمون لمكافحة الحريق والسيطرة عليه بوقت قياسي،وأثنوا على الحرفية العالية للتعامل مع الحادثة والالتزام بإجراءات الصحة والسلامة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق