أخبار ليبياالأخبار

نعوم: التحركات التركية خلال الفترة الأخيرة بمنطقة الساحل والصحراء مريبة

طرابلس-العنوان

وصف الباحث السياسي المغربي عبد الفتاح نعوم التحركات التركية خلال الفترة الأخيرة بمنطقة الساحل والصحراء بـ ” المريبة”.

وقال نعوم لصحيفة “الشرق الأوسط”: “بعد انحسار دور داعش في الشام والعراق، حولت تركيا بوصلتها إلى ليبيا لتستفيد من الفوضى الموجودة هناك، وبالطبع ركزت على عقد تحالفات مع الميلشيات المسلحة بالغرب الليبي، والمرتبطة تحديدًا بتنظيم الإخوان لتنفيذ أهدافها بالقارة السمراء”.

واعتبر أن أنقرة تمكنت من جعل ليبيا معبرًا لانتقال عناصر الجماعات المتطرفة من الشرق الأوسط إلى القارة الأفريقية، عبر التنسيق مع قيادات الميلشيات، لمعرفتهم بجغرافيا المنطقة، مما مكّن استخباراتها من التواصل مع أفرع تلك التنظيمات في منطقة الساحل والصحراء، وتحريض السكان المحليين هناك على الوجود الفرنسي، بحسب قوله.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق