أخبار ليبياالأخبار

وليامز: أحرزنا تقدم في ليبيا وعلى مجلس الأمن إنهاء التدخل الأجنبي

تونس-العنوان

أعربت مبعوثة الأمم المتحدة بالإنابة إلى ليبيا، ستيفاني وليامز، عن مخاوفها من فشل تحقيق تسوية كاملة للأزمة الليبية، في حال استمر التدخل الأجنبي الخارجي في البلاد.

ودعت وليامز، خلال إحاطتها أمام مجلس الأمن الدولي حول الأوضاع في ليبيا، المجلس بالقيام بواجبه لإنهاء التدخل الأجنبي.

وقالت، “إن الليبيين قاموا بدورهم من خلال احترامهم للقرارات الليبية الليبية، ولمجلس الأمن الأدوات اللازمة لإنهاء التدخلات الأجنبية”.

وأكدت وليامز، على وجود تطور إيجابي في الأزمة الليبية من خلال ما تم تحقيقه خلال الحوارات الليبية، لافتًا إلى أن الحوارات كانت بناءة وساد حسن النية في الأجواء. ولفتت وليامز، إلى أن اللغة السائدة الآن في ليبيا هي لغة السلام بدلاً عن لغة الحرب.

وقالت المبعوثة الأممية، إن خارطة الطريق وضعت مواعيد نهائية للانتخابات، ولا بد أن تكون المؤسسات في حجم مسؤولياتها.

وأضافت، أن المشاركين توافقوا على صلاحيات المجلس الرئاسي وحكومة منفصلة عنه، كما أنهم قد اتفقوا على أن يكون حضور المرأة في الحياة السياسية، بما لا يقل عن 30 بالمئة في المناصب.

وقالت المبعوثة الأممية، إنهم سيناقشون الأسبوع المقبل اختيار أصحاب المناصب السيادية، وسنتحدث خلال الاجتماع الافتراضي على مزيد من صلاحيات المجلس الرئاسي.

وذكرت أن في حال لم يتم الاتفاق على سلطة تنفيذية جديدة ستتخذ إجراءات أخرى.

وذكرت وليامز، أنه تم الاتفاق على رفع الحصار على المنشآت النفطية وإخراج المرتزقة منها، مشيرة إلى أنه بعد ترتيبات نقل القوات الأجنبية من المنشآت النفطية ارتفع الإنتاج.

وأكدت أن المؤسسة الوطنية للنفط بدأت تحتفظ بكل الإيرادات إلى حين نجاح التوافق الليبي.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق