أخبار ليبيا

رويترز: التعافي السريع لإنتاج النفط في ليبيا تحدٍّ لتخفيضات “أوبك+”

طرابلس-العنوان

قالت وكالة “رويترز” إن التعافي السريع لإنتاج النفط في ليبيا، إلى أكثر من 1.2 مليون برميل يوميا، يمثل تحديًا لتخفيضات “أوبك+”.

حيث قفزت أسعار النفط اليوم، الإثنين، لتعوض بعض الخسائر التي تكبدتها في الجلسة السابقة، حيث عوضت الآمال في أن تبقي “أوبك+” سياسة خفض الإنتاج، المخاوف بشأن ضعف الطلب على الوقود.

وتظهر الأرقام انتعاشًا في ثاني وثالث أكبر اقتصادات العالم، الصين واليابان، ما دعم الأسعار أيضا، إضافة إلى البيانات التي تفيد بأن المصافي الصينية عالجت أكبر كمية من الخام على الإطلاق في أكتوبر على أساس يومي، حسب وكالة الأنباء “رويترز”.

وارتفعت العقود الآجلة لخام برنت لشهر يناير 44 سنتا أو 1% إلى 43.22 دولار للبرميل، في حين بلغ خام غرب تكساس الوسيط الأميركي لشهر ديسمبر 40.67 دولار للبرميل، بارتفاع 54 سنتا أو 1.4%.

وقال المحلل الاقتصادي في “أو.سي.بي.سي” هاوي لي، إن الأرقام الصينية تدعم بشكل أساسي بقاء أسعار النفط عند هذه المستويات.

جاء ذلك في تقرير بشأن أسعار النفط اليوم الإثنين، التي قفزت مدفوعة بآمال إبقاء “أوبك+” على سياسية خفض الإنتاج، بينما تظل المخاوف بشأن ضعف الطلب على الوقود بسبب ارتفاع حالات الإصابة بفيروس كورونا وزيادة الإنتاج من ليبيا.

وتخفض “أوبك+” الإنتاج بنحو 7.7 مليون برميل يوميا، وكانت تخطط لزيادة الإنتاج بمقدار مليوني برميل يوميا اعتبارا من يناير، لكن من المقرر أن تعقد اجتماع لجنة وزارية غدا الثلاثاء، قد يوصي بإجراء تغييرات على حصص الإنتاج عندما يجتمع جميع الوزراء يومي 30 نوفمبر و1 ديسمبر.

وفي حين أن التباطؤ في حركة المرور في أوروبا والولايات المتحدة قلل من آمال تعافي الطلب على الوقود هذا الشتاء، يظل الأمل منعقدا على التعافي الذي يشهده اقتصادا الصين واليابان، ثاني وثالث أكبر اقتصادين في العالم.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق