أخبار دولية

حملة مقاطعة البضائع التركية تجني ثمارها في السعودية والإخوان يطلقون حملة مضادة

الرياض-العنوان

دشن ناشطون ومدونون سعوديون حملة واسعة لمقاطعة المنتجات التركية في المملكة بسبب السياسية العدوانية التي ينتهجها النظام التركي ضد بلادهم.

فيما دعت حسابات وقيادات من جماعة الإخوان المسلمين الليبية والمصرية والسورية والتونسية الموالية لتركيا لدعم هذه المنتجات وعدم السماح بإسقاط ” اقتصاد أردوغان”.

وانطلقت الحملة التي تصدرت ” الترند السعودي ” على تويتر تحت وسم “مقاطعة المنتجات التركية” فيما أبدت شركات وأسواق كبرى في المملكة استجابتها للحملة وأعلنت وقف بيع واستيراد المنتجات التركية سواء الجاهزة او المواد الأساسية التي تدخل في الصناعات المحلية السعودية.

وأطلق الحملة في البداية رئيس الغرف التجارية السعودية عجلان العجلان، الذي قال إن المقاطعة الاقتصادية هي اللغة الوحيدة التي يفهمها النظام التركي، لتنظم له لاحقًا شخصيات بارزة على تويتر لها متابعين بالملايين.

وأظهرت الصور الواردة من المملكة تكدس البضائع التركية في الأسواق دون زبائن، فيما أعلنت أخرى توقفها عن استيراد البضائع التركية أو أعلنت وقف بيعها، وأظهر صورة من سوق ريسان في المدينة المنورة عبارة مكتوب عليها ” نعتذر عن بيع المنتجات التركية ”.

المصدر-وكالات

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق