أخبار ليبيا

العربية لحقوق الإنسان تطالب البعثة بالتدخل للإفراج عن حقوقي معتقل في طرابلس  

العربية لحقوق الإنسان تحمل الرئاسي ووزارة الداخلية مسؤولية اعتقال الحقوقي وليد الحضيري 

طرابلس-العنوان

أعلنت المنظمة العربية لحقوق الإنسان عزمها توجيه مذكرة للمفوض السامي ووحدة حقوق الإنسان بالبعثة الأممية للتدخل من أجل الإفراج عن الناشط الحقوقي وليد الحضيري ووضع حد للاحتجاز التعسفي.

وبحسب بيان المنظمة العربية لحقوق الإنسان، قام فريق من المنظمة بزيارة لذوي الحضيري لسماع إفادتهم حول عملية اعتقال المعني، والتي تمت بمكان عمله بوزارة الخارجية في طرابلس في الأول من أكتوبر الجاري.

وأعربت المنظمة عن إدانتها لمواصلة نهج الاعتقال التعسفي بحق الناشط الحقوقي والموظف بوزارة الخارجية لحكومة الوفاق غير المعتمدة.

وأوضحت المنظمة أن عملية الاعتقال تمت من دون إذن قضائي، ومن دون توجيه اتهامات رسمية حتى الآن، فضلا عن احتجاز المعتقل في مكان غير معلوم وبمعزل عن التواصل مع العالم الخارجي.

كما عبرت المنظمة عن قلقها الشديد للحالة الصحية المتدهورة للحضيري، والذي يعاني من إصابته بفايروس كورونا كما أظهرت التحاليل، وأيضا يعاني من مرض السرطان، بالإضافة إلى أنه يحتاج لرعاية طبية منتظمة ونظام غذائي خاص.

وجددت المنظمة إدانتها لعدم عرض الحضيري على النيابة العامة حتى تاريخ هذا البيان، وناشدت السلطات بالتدخل والإفراج عنه للدواعي الصحية.

وحملت المنظمة كلا من المجلس الرئاسي ووزارة الداخلية المسؤولية الأدبية والأخلاقية، ما لم يتدخلا بشكل جاد وفعال لإنهاء حالة اعتقال الناشط الحقوقي.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق