أخبار ليبيا الأخبار

ويليامز: آخر يونيو هو تاريخ تسليم السلطة وإجراء انتخابات ليبيا

العنوان-طرابلس

قالت مستشارة الأمين العام للأمم المتحدة المعنية بالشان الليبي، ستيفاني ويليامز، إن خارطة الطريق التي وضعها ملتقى الحوار السياسي تمتد إلى شهر يونيو 2022، وهو ما يعني بقاء السلطة التنفيذية الحالية على رأس مهامها حتى ذلك التاريخ، وضرورة إجراء الانتخابات في هذا الموعد.

ودعت ويليامز، وفق موقع العربية نت، خلال جلسة تشاورية عبر اتصال مرئي، مع الكتلة النسائية في ملتقى الحوار السياسي، إلى احترام الجدول الزمني المنصوص عليه في خارطة طريق ملتقى الحوار السياسي الليبي، مشيرة إلى أن يونيو 2022، هو أقصى مهلة لتنفيذ المتفق عليه في ملتقى الحوار السياسي، أي إجراء انتخابات رئاسية وبرلمانية وتسليم السلطة، مشددة على أن هذا هو “إطار العمل الذي أقره مجلس الأمن الدولي للحل الشامل لإنهاء الفترة الانتقالية الطويلة في ليبيا”.

وشددت ويليامز كذلك على “ضرورة احترام إرادة 2.5 مليون ليبي الذين استلموا بطاقاتهم الانتخابية، وبذل جهود عاجلة وجادة لمعالجة أزمة الشرعية التي تواجه المؤسسات الوطنية الليبية”.

وتنهي ويليامز بذلك الجدل القائم حول مصير السلطة التنفيذية الحالية خاصة الحكومة التي يقودها عبد الحميد الدبيبة، التي تطالب عدة قوى سياسية محلية بتعديلها أو إقالتها بالكامل، بعد انتهاء مدتها القانونية يوم 24 ديسمبر وفشلها في إجراء الانتخابات في هذا الموعد.

كما تصرّ ويليامز من خلال تصريحاتها على ضرورة أن يكون تأجيل الانتخابات لفترة قصيرة لا تتجاوز نهاية يونيو المقبل، وترفض دعوات ومطالب ترحيلها وإرجائها إلى العام المقبل.

مقالات ذات صلة

مليشيات الوفاق تستهدف ناقلات إمداد الوقود للبلديات الغربية الداعمة للقوات المسلحة

فاتح الخشمي

الأرصاد تحذّر من تقلبات جوية على المنطقة الغربية

حفريات تدريبية لطلبة قسم الآثار بجامعة عمر المختار بالبيضاء

صحيفة العنوان