18.1 C
بنغازي
2024-05-23
الأخبارأخبار ليبيا

صنع الله يطالب ديوان المحاسبة بعدم مخاطبة الشركات النفطية بخصوص الرقابة على عقودها

صنع الله يطالب ديوان المحاسبة بعدم مخاطبة الشركات النفطية بخصوص الرقابة على عقودها - مشروع جديد 2022 01 08T230322.448

العنوان-طرابلس

وجه رئيس مجلس إدارة المؤسسة الوطنية للنفط، مصطفى صنع الله، خطابا لرئيس ديوان المحاسبة بالإنابة طالبه فيه بالتوقف الفوري عن مخاطبة الشركات النفطية بخصوص موضوع الرقابة المسبقة على عقودها.

واعتبر صنع الله أن الأمر محسوم بنص القانون ورأي إدارة القانون، محملا إياه المسؤولية التامة لما يترتب عن إصرار الديوان على فرض الرقابة المسبقة على عقود الشركات النفطية.

وقال صنع الله في رده على رئيس ديوان المحاسبة بالإنابة: “إن مواقف ديوان المحاسبة بهذا الشأن وبالمخالفة لقانون إنشائه قد أضررت إضرارا بالغا ومؤلما بالاقتصاد الوطني ترتب عليها خسارة محققة لقطاع النفط خاصة ومدخول الدولة عامة الذي مصدره الأساسي النشاط النفطي، وعرقلت إنتاج النفط والغاز ومنعت تطويره والمحافظة على استدامة الإنتاج وزيادته خاصة فيما يتعلق بمشاريع الغاز”.

وأكد صنع الله أن التزام المؤسسة الوطنية للنفط بالتشريعات النافذة بما فيها القانون رقم 19 لسنة 2013 بشأن تنظيم ديوان المحاسبة وتمديد التعاون لديوان المحاسبة متى تعلق الأمر باختصاصه وفقا للقانون وليس وفقأ لتفسير الديوان لهذا القانون، لأنه لا يقع ضمن اختصاصات ديوان المحاسبة تفسير النصوص القانونية ولا يملك استنادا لقاعدة تضارب المصالح أن يفسر قانون إنشائه وتنظيمه بما يخدم توسيع سلطاته وفرضها بناء على تفسيره الخاص للنصوص.

واعتبر صنع الله في رده على رئيس ديوان المحاسبة بالإنابة، أن ادعاء الرقابة المسبقة من قبل الديوان على عقود الشركات النفطية غير قائم على قانون، وذلك بسبب غياب النص القانوني الذي يخوله ذلك والإرث الرقابي التشريعي في ليبيا منذ استقلالها الذي لم يمنح الأجهزة الرقابية باختلاف مسمياتها اختصاص الرقابة المسبقة على عقود الشركات النفطية إما بالإعفاء الصريح أو بعدم النص عليها أو بترتيبات إدارية واتخذت بالخصوص، وهو ما اعتبره صنع الله كاف للتأكيد على المسار الصحيح والمستمر في عدم خضوع هذه العقود للرقابة المسبقة ذلك أن المشرع منزه عن العبث.