أخبار دوليةالأخبار

روسيا: صواريخ بولندا تهدف إلى صدام عسكري بيننا وبين الناتو

العنوان-موسكو

أكدت روسيا أن الصاروخ الروسي الذي سقط على الحدود البولندية موقعا قتيلين، الهدف منه إثارة صراع مع الناتو.

وقال رئيس البعثة الروسية الدائمة في الولايات المتحدة، ديمتري بوليانسكي ، اليوم الأربعاء، إن الحادث الذي وقع في قربة بولندية بالقرب من الحدود، يهدف إلى إثارة صدام مباشر بين روسيا وحلف شمال الأطلسي.

كما أضاف بتعليق على حسابه في تيلغرام، أن هذه المحاولة تهدف إلى إشعال صدام عسكري بين بلاده والناتو ” مع كل ما يترتب على ذلك من تداعيات عالمية”، بحسب ما أفادت رويترز.

فيما اعتبر مجلس الأمن الروسي أن هذه الحادثة تظهر أن تدخلات الغرب في أوكرانيا قد تؤدي لحرب عالمية.

أتى هذا التعليق، بعد أن أوضح مسؤولون أمريكيون بوقت سابق اليوم أن النتائج الأولية تشير إلى أن الصاروخ الذي ضرب بولندا أطلقته القوات

وكانت فرنسا حذرت سابقاً من التسرع في الاستنتاج حول مصدر الصاروخ، معتبرة أن تحديد نوعه لا يعني بالضرورة تحديد الجهة التي أطلقته، لاسيما أن عدة دول تمتلك نفس النوع.

كذلك، أوضح الرئيس الأمريكي، جو بايدن، في وقت سابق، أن المعلومات الأولية، لا تشي بأنه أطلق من قبل روسيا.

فيما نفت موسكو بطبيعة الحال استهداف الأراضي الأوكرانية، معتبرة تلك المزاعم والاتهامات “استفزاز بهدف التصعيد”.

يشار إلى أن روسيا موسكو مسؤولية هذا القصف يمكن أن يؤدي إلى تفعيل مبدأ الدفاع الجماعي لحلف الأطلسي المعروف باسم المادة 5، والذي يعتبر بموجبه الهجوم على أحد أعضاء التحالف هجوما على الجميع، وبالتالي قد يطلق العنان إلى بدء المشاورات حول رد عسكري محتمل.

مقالات ذات صلة

عقيلة صالح: لا نقبل أي دفاع عن استمرار حكومة الوحدة الوطنية “المنتهية ولايتها”

Osama Al

صحيفة أخبار أجدابيا تنبض من جديد

صحيفة العنوان

مقتل 10 عسكريين ماليين في هجوم يرجح بأنه إرهابي