أخبار ليبياالأخبار

لجنة الداخلية في مجلس النواب تدين الاعتداء على محكمة سبها وإغلاقها

العنوان – طبرق

أعرب رئيس لجنة الشؤون الداخلية بمجلس النواب سليمان الحراري عن إدانته الشديدة لحادث الاعتداء على محكمة سبها وإغلاقها.

وأضاف الحراري أن ذلك لا يعد فقط اعتداء على مؤسسات الدولة وانتهاك للأمن العام بل تهديد لحق الليبيين في المشاركة السياسية ويعرض العملية الانتخابية بأكملها للخطر.

وأكد رئيس اللجنة أن تلك الأفعال يعاقب عليها القانون و ضرورة محاسبة الفاعلين ، مشدداً على ضرورة احترام مؤسسات الدولة وأبرزها المؤسسة القضائية وعدم عرقلة عملها بأي طريقة كانت.

ودعا الحراري وزارة الداخلية إلى القيام بمهامها في تأمين المؤسسات التي تتولى حمايتها وبذل كل الجهود لذلك.

وجدد دعوته للجميع إلى مساندة عناصر وزارة الداخلية للمحافظة على الأمن العام وتأمين سير العملية الانتخابية حتى تسير بكل شفافية ونزاهة.

علمت صحيفة العنوان الليبية اليوم الثلاثاء أن السيارات المسلحة التابعة للواء طارق بن زياد انسحبت انسحابًا كاملًا من أمام محكمة استئناف سبها.

وذكر مصدر مطلع أن انسحاب القوة التابعة للواء طارق بن زياد تزامن مع توافد المواطنين وتجمعهم أمام مقر المحكمة.

وأشار إلى أنه يلاحظ انتشار شرطة النجدة والمرور التابعين لمديرية أمن سبها والأمن العام والشرطة القضائية  لتأمين جلسة اليوم في حال انعقادها.

وشهد مجمع المحاكم بسبها، أمس الإثنين، وقفة احتجاجية لعدد من أهالي المدينة رافعين شعارات تطالب باستقلالية القضاء وعدم التدخل في شؤونه.

وأكدت مصادر مطلعة لصحيفة العنوان أن الاحتجاجات استمرت لساعات تحت حماية وتأمين اللواء طارق بن زياد التابع للجيش الوطني.

وطالب عدد من أهالي المدينة في بيان لهم باستقلالية القضاء واستكمال إجراءات الطعن في استبعاد المرشح الرئاسي “سيف الإسلام القذافي” من قائمة المترشحين للرئاسة.

كما طالب البيان محامي “سيف الإسلام”، خالد الزايدي وموظفي المحكمة بالعودة لمكاتبهم لاستكمال أعمالهم المنوطة بهم.

 

مقالات ذات صلة

بوتين يوقع على قانون يجرم بالسجن 15 عاما ناشري “الأكاذيب” عن أعمال روسيا

نورلاند: يمكن إجراء الانتخابات في ظل وجود حكومتين متنافستين في ليبيا

عقيلة صالح : حكومة الوفاق لم تنل الشرعية يوماً