أخبار ليبياالأخبار

النويري يطالب السايح بعدم تفعيل المادة “12” من قانون انتخاب الرئيس

العنوان-طبرق

طلب النائب الأول لرئيس مجلس النواب، فوزي النويري، من رئيس مجلس إدارة المفوضية الوطنية العليا للانتخابات، عماد السايح، عدم التقيد بالمادة “12” من قانون انتخابات رئيس الدولة الذي أصدره مجلس النواب قبل أيام.

مشيرا في خطاب وجهه إلى السايح، اليوم الاثنين، أن ذلك يأتي في إطار تحقيق مبدأ تكافؤ الفرص بين جميع المرشحين وقبول نتائج الانتخابات المقررة في 24 ديسمبر المقبل.

وقال النويري، إنه تسلم مذكرة من 56 نائبًا طلبوا فيها ضرورة إجراء تعديلات على المادة 12 بالقانون رقم 1 لسنة 2021، التي قيدت الترشح للانتخابات بشروط يرى النواب أنها قد تعرقل السير السليم للعملية الانتخابية وتفتح الباب أمام مستقبل غير مأمون الجوانب في بلادنا التي تمر بمرحلة حساسة.

ونبه النويري السايح إلى أن تعديل مجلس النواب قانون الانتخابات الرئاسية المشار إليه في 25 أكتوبر الماضي بإضافة شريحة عمرية جديدة يجوز لها الترشح من بين 35 – 40 عامًا، صدر قبل شهرين فقط من موعد الاقتراع، في حين استمرار وجود شرط التوقف عن العمل بالصيغة الواردة بشروط الترشح الصادرة عنكم بثلاثة أشهر.

 موضحًا أن هذه المادة ستظل محل خلاف قانوني وطعن مقبول في كافة المحاكم الليبية، إذ أنه يمنع شريحة كاملة من المجتمع من الترشح، في حين تسمح لهم مادة أخرى ذلك.

وأكد النويري أن المطالبة بعدم التقيد بالمادة “12” من قانون انتخاب رئيس الدولة تأتي استشعارًا للمسؤولية الوطنية والقانونية وضمانًا لسير العملية الانتخابية بالشكل المطلوب.

 لافتاً إلى أن مجلس النواب أصدر قوانين الانتخابات في إطار مسؤوليته التاريخية وانصياعه لإرادة الليبيين رغم ما يثار من إشكاليات بشأن قانون انتخاب رئيس الدولة، وما شابه من قصور سيفصل القضاء في الطعون المقدمة بشأنها.

واختتم النائب الأول لرئيس مجلس النواب خطابه للسايح قائلًا،

وفي ختام خطابه لـ السايح قال النويري، “تحقيقًا لإرادة مجلس النواب التي انعكست في المذكرة المرفقة، فإننا وحرصًا منا على مزيد التوافق نتفهم ما جاء في مذكرة أعضاء المجلس لإتاحة الفرص للجميع دون التقيد بنص المادة 12 وذلك من مبدأ تكافؤ الفرص ومبدأ قبول الجميع بالانتخابات ونتائجها دون إقصاء، والاختيار الأول والأخير للشعب”.

وكانت قد شرعت المفوضية العليا للانتخابات اليوم في استلام أوراق المترشحين للانتخابات الرئاسية والبرلمانية، حيث ستستمر في قبول الترشح لانتخابات رئيس الدولة حتى 22 من نوفمبر الجاري، فيما يستمر قبول طلبات الترشح للانتخابات النيابية حتى 7 ديسمبر المقبل.

ونشرت المفوضية، الأحد، لائحة المرشحين لانتخابات رئيس الدولة وكذلك مجلس النواب، وفق قراري مجلس الإدارة رقم “73” و”74″ لسنة 2021، بعد اعتمادهما. وتضمنا شروط الترشح للانتخابات الرئاسية، التي من بينها المادة “12” التي طلب النويري من السايح عدم التقيد بها.

مقالات ذات صلة

البعثة الأممية ترحب بتمديد ولاية بعثة تقصي الحقائق في ليبيا تسعة أشهر 

Osama Al

الشروع بتنفيذ الخطة الأمنية في درنة بهدم العشوائيات ومكافحة الجريمة

زايد هدية

المنقوش: إخلاصي وولائي لليبيا وانتمائي لمدينتي بنغازي غير قابل للنقاش أو التفاوض