أخبار ليبياالأخبار

الناتو يفتح تحقيقا بشأن مواجهة المتوسط بين فرنسا وتركيا

بروكسل-العنوان

أعلن الأمين العام لحلف شمال الأطلسي، ينس ستولتنبرغ، اليوم الخميس، أن الناتو سيجري تحقيقا بشأن الحادثة التي نددت بها فرنسا مع سفن تركية خلال عملية تدقيق بالبحر المتوسط في وقت سابق من الشهر الجاري بموجب حظر تسليم الأسلحة الذي تفرضه الأمم المتحدة على ليبيا.

وقال ستولتنبرغ، في مؤتمر صحفي عقب اجتماع لوزراء دفاع الحلف، “تطرق عدد من الحلفاء إلى الحادث الذي وقع بالبحر المتوسط خلال الاجتماع، ورسالتي هي أننا تأكدنا أن السلطات العسكرية بالحلف تحقق في الواقعة لاستيضاح ما حدث بشكل كامل”.

واتهمت فرنسا الأربعاء تركيا بارتكاب انتهاكات متكررة لحظر الأسلحة المفروض من قبل الأمم المتحدة على ليبيا، مؤكدةً أن أنقرة تقف عقبة أمام إحلال السلام وتأمين وقف إطلاق النار.

وقالت وزارة الخارجية الفرنسية إن “دعم تركيا لهجمات حكومة الوفاق يتعارض بشكل مباشر مع الجهود المبذولة لتأمين وقف إطلاق النار الذي ندعمه”.

وأضافت، أن “هذا الدعم يتفاقم بسبب الأعمال العدائية وغير المقبولة التي تقوم بها القوات البحرية التركية تجاه حلفاء “الناتو” والتي تهدف إلى تقويض الجهود المبذولة لدعم حظر الأسلحة الذي تفرضه الأمم المتحدة”.

مقالات ذات صلة

بدء محادثات اللجنة العسكرية الليبية 5+5 برعاية الأمم المتحدة في جنيف

المجلس التسييري لبلدية إجدابيا يستلم مهامه

مديرية طبرق : زيارة ثقافة الوفاق لطبرق خاصة ولا علم للجهات العامة بها

زايد هدية