أخبار ليبيا

“البعثة الأممية” في ليبيا تستنكر الأعمال الانتقامية في صبراتة وصرمان

طرابلس-العنوان

أعربت بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا، عن انزعاجها الشديد إزاء التصعيد الذي شهدته مدينتي صبراتة وصرمان من عمليات اعتقال عشوائية وانتقامية وإطلاق سراح السجناء.

وأدانت اللجنة في بيان لها اليوم الأربعاء، التصعيد المستمر لأعمال العنف في ليبيا، واشتداد حدة القتال في صبراتة وصرمان، مما أسفر عن وقوع ضحايا بين المدنيين، مما يهدد باحتمال حدوث موجات نزوح جديدة.

كما أعرب البعثة عن قلقها حول وقوع هجمات على المدنيين واقتحام سجن صرمان وإطلاق سراح السجناء دون إجراءات قانونية سليمة أو تحقيق.

وأكدت البعثة عن امتعاضها الشديد حول عمليات التمثيل بالجثث والأعمال الانتقامية وأعمال النهب والسطو وإحراق الممتلكات العامة والخاصة في المدن الساحلية الغربية التي سيطرت عليها مجموعات الوفاق المسلحة.

وأكدت البعثة أنها تأكدت من صحة التقارير التي تشير إلى هذه الانتهاكات، مشيرة إلى أنها تشكل انتهاكات جسيمة للقانون الدولي لحقوق الإنسان والقانون الإنساني الدولي.

وحذرت البعثة من أن الأعمال الانتقامية ستفضي إلى مزيد من التصعيد في النزاع وستؤدي إلى دائرة انتقام من شأنها أن تعصف بالنسيج الاجتماعي في ليبيا.

 ودعت البعثة إلى وقف التصعيد والتحريض والاستجابة الفورية للدعوات المتكررة التي وجهها الأمين العام للأمم المتحدة والشركاء الدوليون إلى هدنة إنسانية.

مقالات ذات صلة

شركة الكهرباء تعلن وصول الوقود لمحطة السرير

عقد لقاء حول أهمية الدستور بالأصابعة

فاتح الخشمي

ملتقى القبائل الغربية في ترهونة يدعو المجتمع الدولي لدعم القوات المسلحة