أخبار دولية

يوم أخير من الاستفتاء على التعديلات الدستورية في مصر 

القاهرة-العنوان

فتحت مراكز الاقتراع أبوابها اليوم الإثنين في مصر لليوم الثالث والأخير من الاستفتاء على تعديلات دستورية مثيرة للجدل قد تمدد ولاية الرئيس عبد الفتاح السيسي الذي تولى السلطة في 2014.

ويبلغ عدد الناخبين المسجلين نحو 62 مليونا بحسب بيانات الهيئة الوطنية للانتخابات، في هذا الاستفتاء الذي ستعلن نتائجه في موعد أقصاه 27 أبريل.

وتجري عمليات الاقتراع منذ السبت في أجواء احتفالية في مراكز الاقتراع التي زينت بأعلام مصرية وتعزف فيها الموسيقى، لكن بالتأكيد تحت مراقبة الجيش والشرطة.

ومنذ بداية الاقتراع، تبث القنوات التلفزيونية والصحف السبت صورا لتدفق الناخبين على مراكز الاقتراع وتشيد بحسن سير العمليات بدون أن تطرق إلى التعديلات بحد ذاتها.

وقبل الاستفتاء، حضت إعلانات عديدة، تبث في التلفزيون أو الاذاعة، المصريين على المشاركة في الاستفتاء تحت عنوان “إعمل الصح”.

وتسمح التعديلات بتمديد الولاية الرئاسية الثانية إلى ست سنوات، ما يتيح للسيسي البقاء في الرئاسة حتى 2024. ويجوز له بعد ذلك الترشح لولاية أخرى ما يسمح له بالبقاء في السلطة حتى عام 2030.

وكان البرلمان المصري صوت بأغلبية ساحقة من 531 صوتا من أصل 554 نائبا، الثلاثاء على التعديلات التي شملت تمديد فترة الرئاسة.

المصدر-وكالات

مقالات ذات صلة

الأمم المتحدة: نحو 100 ألف طفل بلا مأوى جراء انفجار مرفأ بيروت

استئناف محادثات السلام بين طالبان ومسؤولين أفغان في الدوحة

صحيفة العنوان

جماعة الإخوان الإرهابية ترحب بفوز بايدن بالرئاسة الأمريكية