أخبار ليبيا الأخبار

مقطع مرئي يظهر مرتزقة أجانب على صلة بالرئاسي هاجموا قاعدة تمنهت

سبها-العنوان

أظهر مقطع مرئي هوية الجماعة المسلحة التي هاجمت قاعدة تمنهنت الجوية بجنوب ليبيا، اليوم الخمس، والذي تبنته رسميًا ما يسمى بـ “قوة حماية الجنوب” التابعة للمنطقة العسكرية سبها بقيادة الفريق علي كنه التابعة للرئاسي.

 

المقطع الذي مدته 19 ثانية بيّن أن المهاجمين، الذين على صلة بالرئاسي، كانوا عبارة عن مسلحين مرتزقة من دول الجوار الأفريقي الحدودية مع جنوب ليبيا، وعلى الأرجح أنهم تابعون للمعارضة التشادية المتمردة.

وأعلنت “قوة حماية الجنوب” التابعة للمنطقة العسكرية سبها، في بيان، مسؤوليتها رسميًا عن الهجوم، كما أعلن رئيس مجلس الدولة الاستشاري، خالد المشري، في مؤتمر صحفي من تونس، أن قوات الرئاسي التي وصفها بـ “قوة حماية الجنوب” سيطرت على القاعدة.

واعتبر المشري، الذي لم يكن حينها على دراية من طرد القوات المسلحة المهاجمين، أن من يسيطر على هذه القاعدة يسيطر على الجنوب بالكامل.

وأمر الرئاسي في وقت سابق بصرف ملياري دينار بشكل عاجل لدعم المليشيات المسلحة المشاركة في العمليات العسكرية في العاصمة طرابلس ضد القوات المسلحة.

ولم تدم السيطرة على قاعدة تمنهنت طويلًا حيث تمكنت القوات المسلحة، من طرد المهاجمين على قاعدة تمنهنت الجوية قرب مدينة سبها.

مقالات ذات صلة

(شاهد الصور) ضبط مهاجرين غير شرعيين في جالو

صحيفة العنوان

قاطعو الأشجار يشنون حملة إبادة ضد غابات أودية بني وليد

المركزي يفصح عن الاعتمادات المستندية المنفذة في سبتمبر