أخبار دولية

دوي انفجار وإطلاق نار في وسط كابُل

كابُل-العنوان

أعلن مسؤولون أفغان أن انتحاريين ومسلحين نفذوا هجوما ما زال مستمرا بالقرب من إحدى الوزارات في وسط كابُل، مما يقوض أسابيع من الهدوء في العاصمة الأفغانية.

ووقع الهجوم قرب وزارة الاتصالات غداة انهيار المحادثات بين طالبان وممثلين عن الحكومة الأفغانية. لكن لم تعلن أي جهة مسؤوليتها عنه.

وذكر ناطق باسم وزارة الصحة الأفغانية أن ستة أشخاص جرحوا في الهجوم.

وصدرت معلومات متضاربة عن الهجوم إذ تحدث مسؤولون من مختلف الأجهزة عن مشاركة ثلاثة أو أربعة مهاجمين. ولم يعرف عدد الانتحاريين أو المسلحين منهم.

وصرح المتحدث باسم وزارة الداخلية نصرت رحيمي أن دوي انفجار تبعه إطلاق نار متقطع.

وقال المسؤول الأمني في كابُل أمان الدين شريعتي إن “المعلومات لدينا هي أن أربعة مهاجمين تموضعوا قرب وزارة الاتصالات ويخوضون اشتباكات مع قوات الأمن الأفغانية”.

وعلى موقع تويتر، كتبت وزارة الإعلام أن ثلاثة انتحاريين هاجموا مركزا للبريد في وزارة الاتصالات.

من جهته، تحدث الجنرال سيد محمد روشان ديل قائد شرطة كابول عن أربعة مهاجمين يرتدون بزات الشرطة استهدفوا ضريحا بالقرب من الوزارة. وقال تلفزيون “تولو” إن أحدهم قتل.

وأظهرت مشاهد بثها التلفزيون المحلي سحابة صغيرة من الدخان تتصاعد قرب الوزارة، فيما كان بعض الأشخاص يخرجون من نوافذ في طبقات منخفضة.

وسُمع إطلاق نار متقطع بعد أكثر من ساعة على الانفجار، وفرضت قوات الأمن طوقا على الموقع.

وتقع وزارة الاتصالات في وسط كابول على بعد كيلومترين من المنطقة الخضراء مجمع الأجانب الذي يخضع لإجراءات أمنية مشددة. وهذه المنطقة هي الحي التجاري الرئيسي في المدينة وتضم العديد من الفنادق الكبيرة.

المصدر-وكالات

مقالات ذات صلة

مصرع 24 شخصا في جنوح عبارة في إندونيسيا

صحيفة العنوان

هجوم إرهابي بفندق بالعاصمة الكينية نيروبي

زايد هدية

ثمانية قتلى في حريق في مبنى سكني بباريس