أخبار ليبيا

وثائق تكشف عن ثلاثة مواقع غير معلنة لأفريكوم في ليبيا

طرابلس-العنوان

تحصلت صحيفة الإنترسبت الإلكترونية الأمريكية على وثائق من القيادة الأمريكية في إفريقيا “أفريكوم” عبر قانون حرية المعلومات والتي كشفت عن شبكة من المواقع العسكرية الأمريكية في إفريقيا، بما في ذلك مواقع لم يُكشف عنها من قبل في ليبيا.

وتكشف الوثائق تفاصيل لإحاطة قدمها المستشار العلمي في أفريكوم بيتر إ. تيل عام 2018 حيث صرّح فيها عن مجموعة قواعد عسكرية للجيش تضم 34 موقعاً منتشرة في أنحاء أفريقيا بتركيزات عالية في الشمال والغرب بالإضافة إلى القرن الأفريقي.

وشهدت هذه المناطق أيضاً العديد من هجمات الطائرات بدون طيار الأمريكية وغارات الكوماندوز على مستوى منخفض في السنوات الأخيرة.

وفقًا للوثائق التي حصلت عليها الإنترسبت من خلال قانون حرية المعلومات، فإن شبكة قواعد أفريكوم تشمل مواقع عسكرية كبرى والتي تتكون مما تسميه أفريكوم “مواقع التشغيل الأمامية” (إف أو إس) و”مواقع الأمن التعاوني” (سي إس إل)، بالإضافة إلى عدد كبير من المواقع الصغرى المعروفة باسم “مواقع الطوارئ” (إس إل). تقع جميع هذه المواقع في أفريقيا باستثناء موقع تشغيل أمامي واحد (إف أو إس) على جزيرة أسينشين التابعة لبريطانيا في جنوب المحيط الأطلسي.

كما تكشف الوثائق أن أفريكوم لديها ثلاثة مواقع طوارئ (إس إل) غير مسمى وغير معلنة سابقاً على الساحل الليبي، تقع اثنتان منها في غرب البلاد بينما تقع الأخرى في الشرق.

كانت أفريكوم قد أعلنت في خطتها لعام 2015 عن موقع عسكري واحد في جنوب ليبيا وهو مطار الويغ الصحراوي بالقرب من حدود ليبيا مع النيجر وتشاد والجزائر.

ومنذ عام 2011، نفذت الولايات المتحدة ما يقرب من 550 غارة بطائرات بدون طيار تستهدف متشددي القاعدة وداعش في ليبيا. وفقاً لمسؤولين أمريكيين، حيث وقعت حوالي 300 من هذه الضربات خلال فترة أربعة أشهر في عام 2016. وفقاً للبيانات التي جمعها مكتب الصحافة الاستقصائية، وهو منظمة إخبارية غير ربحية مقرها لندن، فإن الضربات الأمريكية في ليبيا خلال فترة أربعة أشهر في عام 2016 تُعد أكثر بسبعة أضعاف من 42 ضربة جوية أمريكية مؤكدة نُفذت في الصومال واليمن وباكستان مجتمعة جميعها في عام 2016.

واستمرت الضربات الأمريكية في ليبيا تحت إدارة ترامب، حيث وقعت آخر ضربة أمريكية معترف بها بالقرب من العوينات في 29 نوفمبر واستهدفت عناصر من القاعدة.

وكشفت خريطة “التمركز الاستراتيجي” مِن إحاطة المستشار العلمي في أفريكوم بيتر إ. تيل عام 2018 عن ثلاث مواقع غير مسمى وغير معلنة لأفريكوم في ليبيا.

ولم تدرج خطة أفريكوم لعام 2015 سوى موقع عسكري واحد في ليبيا وهو مطار الويغ الصحراوي بالقرب من حدود ليبيا مع النيجر وتشاد والجزائر.

مقالات ذات صلة

النايض يبحث مع السفير الأمريكي إجراء انتخابات شفافة ونزيهة

دغيم يحذر من ثورة شعبية قادمة أو حرب أهلية ويشدد على إجراء انتخابات عامة

Osama Al

تفاقم أزمة تدفق مياه الصرف الصحي في بعض أحياء بلدية قمينس