أخبار ليبيا

مقتل طفل جراء انفجار قنبلة كانت بحوزته في توكرة

توكرة-العنوان

لقي طفل في العاشرة من عمره اليوم الثلاثاء في توكرة مصرعه جراء انفجار قنبلة نوع “رمانة” كانت بحوزته، بعد أن تركها أحد أقاربه داخل سيارته العسكرية.

وقال مدير مكتب الإعلام الأمني بمديرية أمن توكرة، خليل البرغثي، إن على تمام الساعة 11:30 صباح اليوم الثلاثاء ورد بلاغ وإخطار إلى الغرفة الأمنية بالمديرية يفيد بسماع دوي انفجار في أحد الأحياء بالمدينة.

وأضاف، توجه رجال الأمن على وجه السرعة إلى مكان حدوث الانفجار، وعند وصولهم وجدوا الطفل “وليد محمد الزايط” البالغ من العمر 10 سنوات قد فارق الحياة وقد تشوه جسده نتيجة انفجار القنبلة (رمانة) التي كانت بحوزته بعد أن تركها أحد أقاربه داخل سيارته العسكرية.

من جانبه، قال مناوب التحقيق بمركز شرطة توكرة، مساعد ضابط صالح شغلان، إن عناصر الأمن نقلوا جثة الطفل المتوفى بسيارة الإسعاف الخاصة بالبحث الجنائي توكرة إلى المستشفى القروي بالمنطقة، ومن ثم نقلها إلى ثلاجة الموتى بمستشفى المرج التعليمي، ومرورها على الطبيب الشرعي ومن ثم إحالة تقرير الطبيب إلى النيابة، والتي بدورها صرحت بالدفن.

مقالات ذات صلة

لجنة الخارجية بالبرلمان المصري تعقد اجتماعا طارئا بشأن ليبيا

تكليف اللواء “خليفة محمد” رئيسا لجهاز الأمن الداخلي

تحالف القوى الوطنية يهنئ الأمازيغ بالسنة الجديدة .