أخبار دولية

محاولات لإنقاذ 12 صبيا علقوا في مغارة بتايلاند

بانكوك-العنوان

نجح عناصر الإسعاف المحتشدون منذ سبعة أيام لمحاولة إنقاذ 12 صبيا علقوا مع مدربهم لكرة القدم في مغارة غمرتها المياه في تايلاند، من الاقتراب اليوم السبت من المنطقة التي يرجح أن يكون الضحايا قد لجأوا إليها، وذلك إثر انخفاض منسوب المياه.

وبات الغطاسون “على بعد كيلومترين اثنين أو ثلاثة” من الموقع الذي يفترض أن يكون الفتيان فيه، بحسب ما أفاد حاكم شيانغ راي موضحا “وصلنا إلى هذه النقطة الثلاثاء لكن التيار كان جد قوي”.

وأضاف “إن الوضع اليوم أفضل مما كان عليه بالأمس وفي الأيام السابقة. وقد انخفض منسوب المياه انخفاضا شديدا” بفضل المضخات التي شغلت إثر تقوف الأمطار عن الهطول.

وبالرغم من التفاؤل السائد، لم يجر بعد أي اتصال مع الفتيان الذين دخلوا مساء السبت مغارة ثام لوانغ بالقرب من الحدود مع بورما ولاوس، إثر حصة تدريبية.

وقد رميت علب طعام وهواتف محمولة بالأمس في المغارة عبر بئر بالقرب من الموقع حيث يأمل المسعفون أن يكون الشبان.

وقام عناصر الإسعاف السبت بمحاكاة عملية إجلاء استعدادا لأي اتصال محتمل معهم.

وقال حاكم شبيانغ راي “إنها مجرد عملية محاكاة، حافظوا على هدوئكم. ونحن نقوم بها لمعرفة كيفية نقل الفتيان إلى المستشفى فور انتشالهم من هنا”، موضحا أن عدة مستشفيات في المنطقة تشارك في هذه التمارين، لا سيما مع تحسّن الأحوال الجوية.

وتعد هذه المغارة هي من أكبر المغاور في تايلاند وتمتد على أكثر من 10 كيلومترات.

وبقي مئات المسعفين في الموقع السبت، من بينهم جنود أميركيون وغطاسون بريطانيون. يعملون منذ أيام عدة وسط مياه موحلة وضباب كثيف، ما أعاق كثيرا تقدمهم نحو المدخل الرئيسي الذي تغمره المياه.

وفي 2014، أنقذ رجل في مغارة في ألمانيا بعدما علق فيها لأحد عشر يوما. وفي 2012 في البيرو، أنقذ عمال منجم بعدما علقوا لسبعة أيام تحت الأرض. وفي 2010 في تشيلي، صمد عمال منجم 17 يوما.

المصدر-وكالات

مقالات ذات صلة

رئيس الوزراء السوري يشدد على توثيق العلاقات السورية الليبية

ترمب: العقوبات على إيران مستمرة وستتصاعد

تفجيرات في بداية حملة الانتخابات الرئاسية في أفغانستان

صحيفة العنوان