أخبار ليبيا

“سلامة” يرحب برسالة حرب الاعتمادات ويؤكد إرسالها إلى الأمين العام

طرابلس-العنوان

رحب المبعوث الخاص إلى ليبيا غسان سلامة بنص رسالة “حرب الاعتمادات” التي أرسلها له ناشطون وصحفيون وسياسيون حذروا خلالها من استمرار فساد الاعتمادات، وأعرب سلامة عن مشاطرته لموقعيها العديد مما ورد فيها كما أكد بأن البعثة بصدد ترجمتها وإرسالها إلى الأمين العام للأمم المتحدة في نيويورك أنتونيو غوتريش.

وقال سلامة فى رده على رسالة “حرب الاعتمادات” إن الاعتمادات تحولت إلى وسيلة للإثراء غير المشروع مؤكدا بأن البعثة تراقب وعن كثب الوضع الأمني في طرابلس وتعمل علنا وسرا لتجنيبها أي حرب عبر تخفيف التوتر وإبعاد شبح الاشتباكات.

مؤكاد بأنه لن يسكت على التجاوزات التي تهدد المسار الأمني والسياسي والمعيشي الليبي.

وكان قد أرسل عدد من الناشطين والصحفيين والسياسيين رسالة إلى الأمين العام للأمم المتحدة عند طريق مبعوثه إلى ليبيا غسان سلامة حذروا خلالها من استمرار فساد الاعتمادات المستندية التي أسسها مصرف ليبيا المركزي حتى باتت العاصمة طرابلس تقترب من حرب بسبب هذا الموضوع.

وأكد الموقعون على أن الأمم المتحدة تسعى لإيجاد بيئة إيجابية في هذا العالم وتواجهها العديد من الصعوبات مؤكدين بأن هذه الصعوبات تتجلى أيضا في الملف الليبي حيث صراع القوى الدولية على الأرض الليبية والمتقاطع مع مصالح أطراف سياسية وجهوية وأيديولوجية ليبية عدة .

وأشارت الرسالة إلى أن صراع هذه القوى جعل من دور الأمم المتحدة دورا شكليا غير منتج على الأرض، يعزز ذلك ربما ركون بعثة الأمم المتحدة إلى ليبيا منذ عام 2011 وحتى اليوم إلى الحلول المؤقتة والسهلة على حساب الحلول العميقة والمؤثرة في بنية الدولة ومستقبلها ما يستوجب البدء في تغيير الرؤية وسياسات التنفيذ.

مؤكدين على أن الجميع قد تهاون مع الفساد المالي والأخلاقي والسياسي حتى جلس المجرمون على طاولة الإصلاح السياسي فتم إفساد الإصلاح ولَم يُصلح الفاسدون.

ودعا الموقعون الأمين العام إلى التدخل شخصيا ومتابعة البعثة في ليبيا ليس من باب الانتقاص من جهودها ولكن تعزيزا وتصويبا لمساعيها لإيجاد حلول جذرية واضحة لتجفيف منابع دعم الميليشيات،وتجريم ومعاقبة المتورطين ووضع رؤية أكثر نجاعة لتعامل الأمم المتحدة مع الملف الليبي.

مقالات ذات صلة

السويحلي: على حكومتنا دعم متطلبات “عملية بركان الغضب”

فاتح الخشمي

ليبيا تتصدر النمو الاقتصادي العالمي في 2018

بلحاج يرد على النائب العام .. هناك مؤامرة لإبعادي عن المشهد

زايد هدية