أخبار ليبيا

الوطنية للنفط : الهجوم الإرهابي سبب أضرار ستؤدي لتوقف التصدير من راس لانوف

العنوان-طرابلس

قالت المؤسسة الوطنية للنفط في بيان لها بعد الهجوم المسلح الذي نفذه المدعو إبراهيم جضران والمعارضة التشادية المتحالفة معه بمنطقة الهلال النفطي يوم الخميس الماضي الموافق 14 يونيو 2018، بأنها فقدت الخزانين رقم 2 و12 في ميناء رأس لانوف، والذي أدى إلى انخفاض السعات التخزينية من 950 ألف برميل الى 550 ألف برميل من النفط الخام.

أعلنت المؤسسة أنهم يقاتلون فى صفوف ميلشيات الجضران كاشفةً على تمكنها من إخلاء وتأمين جميع المستخدمين الذين كانوا متواجدين في المنطقة.

وأكدت المؤسسة على إصابة مستخدم بطلق ناري في القدم، بالإضافة إلى تعرض عدد من المستخدمين إلى عمليات سطو واستيلاء على ممتلكاتهم الشخصية من قبل مرتزقة أفارقة.

أوضحت مؤسسة النفط في بيانها، أن عدد الخزانات التي كان يتم تشغيلها لاستقبال وتخزين النفط الخام 5 خزانات قبل الهجوم الذي وصفته بـ” الغادر”، مبينةً بأنه بعد احتراق الخزان رقم 2 صباح أمس الأحد والذي قد يؤدي إلى تسرب وانتشار النيران ووصول الحريق إلى الخزانات أرقام 1 و3 و6 ، والتي بفقدانها سيتوقف ميناء راس لانوف كلياً عن التصدير.

كما أعربت المؤسسة عن قلقها الشديد إزاء ما يحدث والذي سيؤدي إلى كارثة بيئية وكارثة اقتصادية وإلى تعطيل البنية التحتية في الميناء بشكل كامل وتوقفه عن العمل حتى لو تحسنت الظروف الأمنية في الفترة القادمة.

مقالات ذات صلة

بحث إقامة ملتقى اقتصادي بين عمدة بنغازي والسفير الإيطالي

فاتح الخشمي

سرقة أبراج ضغط عالي بمنطقة وادي الشاطئ

صور ..طيران مليشيات الوفاق يواصل قصف منازل المدنيين في طرابلس