أخبار دولية

استشهاد العشرات في مواجهات احتجاجا على افتتاح السفارة الأمريكية في القدس

القدس-العنوان

أوقعت مواجهات اليوم الإثنين على الحدود بين قطاع غزة وإسرائيل 43 شهيدا ونحو ألفي جريح بعد أن دشنت الولايات المتحدة رسميا سفارتها في مدينة القدس الاثنين في حفل تضمن كلمة مصورة للرئيس الاميركي دونالد ترامب.

واندلعت المواجهات قبل ساعات من قيام وفد أمريكي يضم وزير الخزانة ستيفن منوتشين وإيفانكا ابنة الرئيس دونالد ترامب وزوجها جاريد كوشنر مراسم افتتاح السفارة، وذلك في حضور مسؤولين إسرائيليين.

وهذا أكثر يوم دموي منذ نهاية الحرب على قطاع غزة التي شنتها اسرائيل عام 2014.

وقال مسؤولون بقطاع الصحة الفلسطيني إن قوات الأمن الإٍسرائيلية قتلت ما لا يقل عن 41 فلسطينيا على طول الحدود مع غزة يوم الإثنين، مشيرين إلى أن عدد المصابين بلغ نحو 900 فلسطيني بينهم نحو 450 مصابا بالذخيرة الحية.

وأعلن الجيش الاسرائيلي اليوم أنه شن غارة جوية على “خمسة أهداف في مخيم للتدريب العسكري التابع لحركة حماس” شمال قطاع غزة.

وتجمع آلاف الفلسطينيين مناطق مختلفة على طول الحدود، وحاول عدد منهم الاقتراب من السياج الأمني وقاموا بإلقاء الحجارة باتجاه الجنود الذين ردوا بإطلاق النار.

وكتب الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، الذي أجج غضب العرب بالاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل في ديسمبر، على تويتر قائلا “إنه يوم عظيم لإسرائيل، قابله رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو بمشاعر مماثلة.

وأعرب الامين العام للأمم المتحدة انطونيو غوتيريش عن “قلقه العميق” إزاء الوضع في غزة، بينما دعت وزيرة خارجية الاتحاد الاوروبي فيديريكا موغيريني إلى “ضبط النفس” فيما دعت فرنسا الجميع إلى تجنب “تصعيد جديد” في الشرق الأوسط.

المصدر-(وكالات)

مقالات ذات صلة

سقوط 52 شهيدا فلسطينيا برصاص الإسرائيليين

أمير قطر يصل تونس

ترمب يؤكد أن واشنطن “تعرف تماما” الزعيم الجديد لداعش

زايد هدية